---------------------------

الخدمات والمرافق

تخصص فرعي في التصوير الطبي التشخيصي

تهدف سجايا إلى أن تكون المركز الصحي الأكبر والأكثر كفاءةً في المملكة العربية السعودية، حيث يعمل الفريق الطبي والموظفون معاً لتقديم مستوى عالٍ من الخدمة لضمان نتائج فعالة للوصول لأسلوب حياة صحي

الأشعة السينية

الأشعة السينية هي نوع من إشعاع الموجات الكهرومغناطيسية. حيث يتم عمل صور لأعضاء جسمك الداخلية باستخدام التصوير بالأشعة السينية عبر تصوير أجزاء مختلفة من جسمك بظلال مختلفة من الأسود والأبيض، وهذا عائد إلى حقيقة علمية هي أن كل نوع من الأنسجة تمتص كميات مختلفة من الإشعاعات، نظراً لأن الكالسيوم الموجود في العظام يمتص معظم الأشعة السينية حيث تظهر العظام بيضاء. بينما تقوم الدهون والأنسجة الرقيقة الأخرى بامتصاص موجات الأشعة بشكل أقل لتبدو رمادية اللون نتيجة لذلك، بينما تظهر الرئتان باللون الأسود لأن الهواء يمتص بشكل أقل.

التطبيق الأكثر شيوعاً للأشعة السينية هو الكشف عن الكسور (كسر العظام)، ولكنها تستخدم لأغراض أخرى أيضاً. حيث يمكن أن تستعمل الأشعة السينية على الصدر، على سبيل المثال للكشف عن الالتهاب الرئوي. ويستخدم الماموغرام الأشعة السينية للكشف عن سرطان الثدي.

الموجات فوق الصوتية

الموجات فوق الصوتية هي نوع من أنواع التصوير التشخيصي الذي يستخدم الموجات الصوتية لتكوين صورة للأعضاء والأنسجة والتركيبات الأخرى داخل الجسم والمعروف أيضاً باسم السونوغرام (الموجات الصوتية). على عكس الأشعة السينية، لا تستخدم الموجات فوق الصوتية الإشعاعات. كما يمكن أن تُظهر الموجات فوق الصوتية الأجزاء المتحركة في الجسم أيضاً، مثل ضربات القلب أو تدفق الدم عبر الأوعية الدموية.
تصنف الموجات فوق الصوتية إلى نوعين: الموجات فوق الصوتية للحمل والموجات فوق الصوتية التشخيصية.
الموجات فوق الصوتية للحمل: وهي التي تستخدم أثناء الحمل للكشف عن وفحص تطور نمو الجنين قبل ولادته. يمكن للفحص أن يخبرك عن عمر طفلك وصحته العامة.
الموجات فوق الصوتية التشخيصية: يتم استخدامها لرؤية وتوفير معلومات حول أعضاء الجسم الداخلية الأخرى، ومن بينها القلب والأوعية الدموية والكبد والمثانة والكلى والأعضاء التناسلية الأنثوية.

الأشعة المقطعية

التصوير المقطعي بالكمبيوتر والذي يعرف أيضاً باسم التصوير المقطعي المحوسب أو فحص الأشعة المقطعية، وهو نوع من أنواع التصوير الطبي التشخيصي. ويعمل عن طريق إنتاج صور أو مقاطع متعددة لأعضاء الجسم الداخلية على غرار الأشعة السينية التقليدية.

يمكن إعادة تنسيق الصور المأخوذة من التصوير المقطعي إلى عدة مستويات وهو قادر على إنتاج صور ثلاثية الأبعاد. وتوفر الصور المأخوذة بالأشعة المقطعية مقاطع واضحة وتفاصيل أدق للأعضاء الداخلية والعظام والأنسجة الرخوة والأوعية الدموية أكثر من الأشعة السينية الاعتيادية

يمكن لمختصي الأشعة في سجايا تشخيص المشكلات الطبية بسهولة مثل السرطان وأمراض القلب والأوعية الدموية والأمراض المعدية والتهاب الزائدة الدودية والصدمات والاضطرابات العضلية الهيكلية باستخدام معدات وخبرات متخصصة لتصوير وقراءة صور الأشعة المقطعية للجسم.

التصوير بالرنين المغناطيسي

ينتج التصوير بالرنين المغناطيسي (MRI) صوراً تفصيلية لأعضاء جسمك الداخلية باستخدام مجال مغناطيسي قوي وموجات الراديو والكمبيوتر. كما يمكن استخدامه للمساعدة في تشخيص أو مراقبة مجموعة متنوعة من الحالات التي تؤثر على الصدر والبطن ومنطقة الحوض.

يتم إجراء التصوير بالرنين المغناطيسي للجسم لفحص:

يتم إجراء التصوير بالرنين المغناطيسي للجسم لفحص:

  • أعضاء الصدر والبطن، بما في ذلك القلب والكبد والقنوات الصفراوية والكلى والطحال والأمعاء والبنكرياس والغدد الكظرية.
  • أعضاء منطقة الحوض بما في ذلك المثانة والأعضاء التناسلية مثل الرحم والمبايض عند الإناث وغدة البروستاتا عند الذكور.
  • الأوعية الدموية.
  • الغدد اللمفاوية.

يستخدم أطباؤنا في سجايا التصوير بالرنين المغناطيسي للمساعدة في تشخيص أو مراقبة العلاج لحالات مثل:

  • أورام الصدر أو البطن أو منطقة الحوض.
  • أمراض الكبد مثل تليف الكبد، وأي اضطرابات في القنوات الصفراوية والبنكرياس.
  • أمراض الأمعاء الالتهابية مثل مرض كرون والتهاب القولون التقرحي.
  • مشاكل القلب، مثل أمراض القلب الخلقية.
  • تشوهات الأوعية الدموية والتهابات الأوعية الدموية.
  • الأجنة في بطن الحامل.

تصوير الأوعية الدموية

تصوير الأوعية هو نوع من الأشعة السينية يستخدم لفحص الأوعية الدموية، نظراً لأن الأوعية الدموية لا تظهر بوضوح في الأشعة السينية الاعتيادية، حيث يتم حقن صبغة خاصة في الدم أولاً لتسليط الانتباه إلى الأوعية الدموية، مما يسمح لطبيبك باكتشاف أي مشاكل. يمكن أن يساعد في تشخيص أو الكشف عن مجموعة متنوعة من أمراض الأوعية الدموية، بما في ذلك:

  • تصلب الشرايين: تضيق الشرايين، مما قد يعني أنك معرض لخطر الإصابة بسكتة أو نوبة قلبية.
  • مرض الشرايين المحيطية: انخفاض تدفق الدم إلى عضلات الساق.
  • تمدد الأوعية الدموية في الدماغ: انتفاخ في وعاء دموي في دماغك.
  • الذبحة الصدرية: ألم في الصدر ناتج عن انخفاض تدفق الدم إلى عضلات القلب.
  • الجلطات الدموية/الانسداد الرئوي: انسداد في الشريان الذي يغذي رئتيك بانسداد في إمداد الدم إلى كليتيك.

مسح كثافة العظام

مسح كثافة العظام، والمعروف أيضاً باسم قياس امتصاص الأشعة السينية ثنائي الطاقة أو قياس كثافة العظام (BMD)، وهو نوع من تقنيات الأشعة السينية المستخدمة لتقييم مستوى قوة العظام أو ضعفها.

يستخدم جهاز الكشف عن كثافة العظام؛ الأشعة السينية بجرعات قليلة مع ذروة للطاقة والتي تمر عبر العظام قيد الفحص. حيث يتم امتصاص قمة الطاقة عن طريق الأنسجة الرقيقة بشكل أساسي، بينما تقوم العظام بامتصاص الطاقة الأخرى، من ثم يتم طرح كمية امتصاص الأنسجة الرخوة من الإجمالي، مما ينتج عنه مقدار الكثافة المعدنية للعظام فقط.

عادة، يتم إجراء مسح كثافة المعادن بالعظام على الجزء السفلي من العمود الفقري والوركين. ويتم استخدام أجهزة كمبيوتر خاصة لقياس كثافة العظام في هذه المناطق لتحديد ما إذا كانت هشاشة العظام موجودة أم لا.

التصوير الشعاعي للثدي (الماموجرام)

التصوير الشعاعي للثدي هو نوع من أنواع فحوصات التصوير المستخدمة للكشف عن سرطان الثدي. حيث توصي كل من جمعية السرطان الأمريكية، والجمعية الطبية الأمريكية، والكلية الأمريكية للأشعة، ومؤسسة سوزان جي كومن (Susan G. Komen) بفحص الثدي بالأشعة السينية للنساء بدءً من سن الأربعين.

فحص الماموجرام هو فحص سنوي يتم إجراؤه من قبل النساء اللاتي لا تظهر عليهن أعراض حالياً للكشف عن أي خلايا سرطانية في الثدي بشكل مبكر، مما يعني سهولة العلاج.

تستخدم سجايا فحص تخليق الثدي، وهو أكثر فعالية من تصوير الماموجرام التقليدي في الكشف عن الخلايا السرطانية المهاجمة وإزالة أي احتمالية لأي نتائج إيجابية كاذبة.